al - watan

مطالب أممية بحماية الروهينجا العالقين على الحدود

الرياض: الوطن2018-03-08 10:13 PM     

عبّرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن بالغ قلقها إزاء سلامة مجموعة من النساء والرجال والأطفال الروهينجا من الفئات الأشد ضعفا من ميانمار والذين يعيشون في ما يُسمى بالـ«المنطقة المحايدة» قرب الحدود بين ميانمار وبنجلاديش منذ أواخر أغسطس 2017، مشيرة إلى أن المفوضية تتابع التطورات بعدما أفادت تقارير بأن السلطات في ميانمار أمرتهم بإخلاء المنطقة. وشددت المفوضية في بيان لها أمس، على حق كل شخص بطلب اللجوء، بالإضافة إلى حق العودة إلى الوطن في الأوقات والظروف التي يرونها مناسبة، لافتة إلى أن الظروف ما زالت غير ملائمة لعودة اللاجئين الروهينجا، حيث لم تتم معالجة أسباب فرارهم ويجب انتظار تحقيق تقدم كبير في ما يتعلق بحل مشكلة حرمانهم من الحقوق، كذلك توفير الظروف التي ستعالج هذه الأسباب وتتيح عودتهم بشكل طوعي ومستدام.
في هذا السياق، تستمر المفوضية بالطلب من حكومة ميانمار السماح للمفوضية وشركائها بالوصول الإنساني إلى ولاية راخين، وسيكون ذلك ضروريا لتشجيع التعايش بين كافة المجتمعات.
وكان حوالي 700 ألف شخص من ميانمار قد طلبوا اللجوء حتى الآن في بنجلاديش، منذ اندلاع العنف في شمال ولاية راخين في ميانمار في أواخر أغسطس 2017.
 


ارسل تعليق

*الاسم
*المدينة
*البريد الإلكتروني
*التعليق
نرجو الاختصار في حدود 50 كلمة مع تحري الموضوعية.
أوافق على شروط وأحكام الوطن.
لأي استفسار أو تعليق لهذه الموقع، أرسل بريد إلى webmaster@alwatan.com.sa
حقوق الطبع © محفوظة لصحيفة الوطن 2007