al - watan

هروب المقاتلين يشعل خلافات الحوثيين



الصواريخ تتصدى لاستهداف المدنيين (الوطن)

المناطق: جابرمدخلي، مريم مجلي2018-02-10 12:56 AM     

اندلعت خلافات بين قيادات حوثية وعدد من العناصر قبالة الحدود، بسبب هروب مقاتلين خشية تعرضهم للموت، مما دفع تلك القيادات إلى تبادل الاتهامات وإطلاق النار، فيما واصل رجال القوات السعودية تنفيذ عملياتهم النوعية التي أفشلت كل مخططات الانقلابيين، وتمكنت المدفعية وراجمات الصواريخ والطيران من مواصلة تدمير أهدافها بدقة على حدود نجران وجازان، والقضاء على العشرات من الانقلابيين.

الخلافات الحوثية

الخوف من الهلاك
هروب المقاتلين

عصيان الأوامر

مصرع القيادات

نفاد الذخيرة
 



تلقت ميليشيات الحوثي ضربة موجعة أمس بعد هلاك عددٍ من قادتهم داخل اليمن وقبالة الحدود السعودية، كما واصل رجال القوات السعودية تنفيذ عملياتهم النوعية التي أفشلت كل مخططات الانقلابيين للتقدم باتجاه الحدود، وتمكنت بمساندة المدفعية والطيران من القضاء على العشرات، وتدمير مستودع للصواريخ كانت تنوي الميليشيات استخدامه في استهداف المدنيين في القرى الحدودية.

خلاف القيادات

كشفت مصادر لـ«الوطن» عن نشوب خلافات بين قيادات حوثية قبالة الحدود وعدد من العناصر بسبب هروب مقاتلين خشية تعرضهم للموت، مما دفع أحدهم إلى اتهام الأخر وتبادل إطلاق النار بينهم، فيما واصل أبطال القوات السعودية تنفيذ عملياتهم النوعية التي أفشلت كل مخططات الانقلابيين.

راجمات الصواريخ

تمكنت المدفعية السعودية وراجمات الصواريخ والطيران من مواصلة تدمير أهدافها بدقة قبالة حدود نجران وجازان والقضاء على العشرات من الانقلابيين، وتدمير مستودع للصواريخ قبالة الحدود، وقال مصدر لـ«الوطن» إن المدفعية السعودية تمكنت من تدمير عدد من الأهداف المتحركة والقضاء على طاقمها وهي في طريقها باتجاه الشريط الحدودي، حيث كانت محملة بالأسلحة والذخائر التي تستخدمها الميليشيات الحوثية لاستهداف المدنيين.
ونفذت القوات السعودية المشتركة عمليات نوعية قبالة حدود جازان في جبل قيس بعد رصد محاولة تجهيز هجوم للحوثيين على المجاهدين بقيادة القائد الحوثي الملقب أبو سعود، الذي لقي حتفه مع عشرات الحوثيين.

استهداف مقصود

شهد الشريط الحدودي عملية تمشيط في وادي خلب بقطاع الحرث تمكن فيها أبطال اللواء الثامن عشر من العثور على ما يقارب 45 لغما أرضيا، وألغام تفجير للمباني، وعدد من الذخائر.
وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف «تحالف دعم الشرعية في اليمن» العقيد الركن تركي المالكي، أنه في تمام الساعة التاسعة وخمسة عشر دقيقة من مساء يوم الخميس، أطلقت الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران مقذوفات مستهدفة الأعيان المدنية والمدنيين في محافظة العارضة في جازان بطريقة مقصودة ومتعٌمدة. وأوضح العقيد المالكي، أن سقوط المقذوفات على الأعيان المدنية والمدنيين نتج عنه إصابة ثلاثة أطفال، مؤكدا أن الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران مستمرة في انتهاكها السافر والصريح لأعراف ومبادئ القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية خاصة المتعلقة باستهداف الأعيان المدنية والمدنيين والواردة بالمادتين (51، 52).

أسباب الخلافات الحوثية

 الخوف من الهلاك
 نفاذ الذخيرة
 نفاذ الطعام
 عدم تنفيذ الأوامر
 الخسائر المتتالية
 هروب العناصر
 مصرع القيادات
 الخيانات

 


ارسل تعليق

*الاسم
*المدينة
*البريد الإلكتروني
*التعليق
نرجو الاختصار في حدود 50 كلمة مع تحري الموضوعية.
أوافق على شروط وأحكام الوطن.
لأي استفسار أو تعليق لهذه الموقع، أرسل بريد إلى webmaster@alwatan.com.sa
حقوق الطبع © محفوظة لصحيفة الوطن 2007