الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: الخميس 23 فبراير 2017, 1:38 ص

الرياضة


14 سلبية لأعمال لجنة الاحتراف

عبدالله البرقان
عبدالله البرقان

جدة: سعيد القرني، يمن لقمان 2017-02-17 1:33 AM     

بينما أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم إلغاء اللجان وتحويلها إلى إدارات تنفيذية، من بينها تشكيل إدارة عمليات كرة القدم التي تضم لجنتي الاحتراف والمسابقات برئاسة خالد المقرن، تباينت الآراء حول عمل لجنة الاحتراف السابقة برئاسة عبدالله البرقان، إذ انتقد البعض طريقة حلها عددا من القضايا، فيما أثنى البعض عليها باعتبار أنها وضعت نظاما جديدا في تسجيل اللاعبين.  



كشف الاتحاد السعودي لكرة القدم خلال مؤتمر صحفي عقده، وجودَ 195 مليون ريال ديونا على الاتحاد، وأن 12 ناديا سعوديا تواجه عقوبات انضباطية من الاتحاد الدولي لكرة القدم، بقيمة 81 مليون ريال.
وأعلن رئيس الاتحاد عادل عزت حل كل اللجان السابقة وإنشاء 4 لجان رئيسية، وذلك لكثرة اللجان السابقة، وتعيينه رئيسا لرابطة دوري الأولى، كما تم تعيين عادل البطي أمينا عاما ومديرا تنفيذيا لاتحاد القدم، ومرعي عواجي لرئاسة لجنة التحكيم بالتكليف حتى نهاية الموسم، واحتفظ خالد بانصر بمنصب رئيس لجنة الانضباط، وتكليف محمد الزهراني وعبدالإله مؤمنة للتنسيق مع اتحاد الرياضة المجتمعية بخصوص رابطة الأحياء.
وعين الاتحاد، الإنجليزي مارك كلاتينبرج مديرا لدائرة التحكيم ، وسيرأس ياسر المسحل رابطة دوري المحترفين، وطلال آل الشيخ منصب إدارة تطوير كرة القدم، أما الإدارة الإعلامية فستتولاها شركة متخصصة.
وتم تكليف خالد المقرن بإدارة عمليات كرة القدم التي تضم لجنتي الاحتراف والمسابقات، مما يعني إعفاء عبدالله البرقان من رئاسة لجنة الاحتراف.
وكانت آراء الرياضيين والمختصين في شؤون الاحتراف تباينت حول عمل لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين بالاتحاد السعودي لكرة القدم، ففي الوقت الذي واجهت اللجنة بقيادة عبدالله البرقان، انتقادات في طريقة حلها لعدد من القضايا، إلا أنها وجدت تأييدا من البعض على اعتبار أنها وضعت نظاما جديدا في تسجيل اللاعبين وحفظت حقوق الأندية واللاعبين معا. 
 

السلبيات
 شكاوى من الفيفا مع وكلاء ومحامي اللاعبين الأجانب

 حجز شيك نادي الشباب للاعب طارق خطاب

 السماح بالتسجيل لنادي الاتحاد عام 2015

 إخفاء قضية اللاعب عبدالوهاب الفريدي بخصوص مستحقات مالية

 تسريب خطابات للأندية حول قضايا قبل صدور القرار بشأنها
 
 قضية مسؤول نظام "TMS" خالد شكري وإعادته للعمل بالاتحاد السعودي

 عدم تبليغ الأندية بقرارات الفيفا ومحكمة الكأس مما تسبب في عقوبات مالية وحرمان من التسجيل

 إصدار أنظمة جديدة أجبرت اللاعب المحترف على التحول إلى هاو

 تحديد 2.4 مليون ريال في السنة كسقف أعلى لقيمة اللاعب السعودي مما تسبب في قضايا وصلت إلى المحاكم الشرعية بسبب شيكات على رؤساء أندية بدون رصيد

 قضية اللاعب علي الزبيدي والسماح لناديه الفيصلي بالتسجيل رغم وجود مبالغ مالية مستحقة

 مخالفة الأنظمة واللوائح في فسخ عقد سعيد المولد مع الاتحاد

 رفض تسجيل إلتون لمصلحة القادسية وتقدم وكيل أعماله بشكوى للفيفا
 

الإيجابيات

 نظام جديد في فترة تسجيل اللاعبين بتقديم كشف حسابات بنكية بتسليم رواتب اللاعبين

  ضمان حقوق اللاعبين من الأندية ومنعها من التسجيل في حالة عدم السداد

 600 قضية قانونية خاضتها لجنة الاحتراف

  200 مليون ريال واجهتها كمتأخرات للاعبين

 820 مليون ريال مستحقات وكلاء المحترفين

 جدلية قرار تحديد سقف الرواتب
 أفقد اللاعب عامل التحفيز عند ارتفاع مستواه الفني
دفع اللاعبين نحو العودة للهواية بدلا من الاحتراف
دفع اللاعب السعودي إلى الاحتراف الخارجي
جاء في صالح الأندية التي تعاني أزمات مالية صعبة
 

المعوقات التي واجهت  اللجنة

حل القضايا رغم أنها مهمة لجنة قانونية وليست من اختصاص لجنة الاحتراف
عدم استلام اللاعبين المحترفين رواتبهم التي بلغت 200 مليون ريال
نظر بعض القضايا التي كانت تتعلق بأناس متوفين ومعاقين
 

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار