الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: الأربعاء 19 ديسمبر 2018, 1:16 ص

حياة


19 ساعة انتظار تفقد أُمّا جنينها والصحة تحقق


أبها : سلمان آل مقرح 2018-12-06 12:35 AM     

باشرت صحة عسير التحقيق في شكوى مواطن اتهم مستشفى الولادة والأطفال في أبها، بإهمال حالة زوجته والتسبب في وفاة جنينها قبل الولادة، وتأخر الأطباء في مباشرة الحالة. وقال زوج المريضة أحمد الشهراني لـ«الوطن» إن الطاقم الطبي في المستشفى وضع زوجته في حالة انتظار استمرت 19 ساعة، نتجت عنها وفاة الجنين قبل ولادته.

اتهامات الزوج للمستشفى

وضعها في قسم التنويم 19 ساعة دون فحص لحالة الجنين

 إبلاغ الأم بأنها ستعطى مهلة للولادة في
السابعة من
 صباح اليوم التالي

إهمال الحالة حتى فقدان سائل الولادة والتفاف الحبل السري حول الجنين

 إبلاغ الأم بوفاة جنينها دون مراعاة لوضعها النفسي
 



باشرت صحة عسير التحقيق في شكوى مواطن اتهم مستشفى الولادة والأطفال بأبها بإهمال حالة زوجته والتسبب في وفاة جنينها قبل الولادة، وتأخر الأطباء في مباشرة الحالة.  وقال زوج المريضة أحمد الشهراني لـ»الوطن» إنه في يوم الخميس الموافق
 15 /‏11 /‏ 2018 توجهت للمستشفى الساعة العاشرة صباحا بزوجتي، نتيجة وجود أعراض الولادة وقد تم تنويمها في المستشفى الساعة الثالثة مساء في نفس اليوم كونها على وشك الولادة، ولكن للأسف فإنهم وضعوا زوجتي في  قسم التنويم لما قبل الولادة، دون أي متابعة من أي فريق طبي أو كادر التمريض، وذلك لمدة 19 ساعة، ولم يتم تركيب أجهزة لمتابعة الجنين أو فحصه مباشرة، الأمر الذي ترتب عليه وفاة الجنين قبل ولادته.

تأخر في المتابعة

يقول الزوج إنه تم إبلاغ زوجته ومرافقتها، أنها ستعطى مهلة لليوم التالي في تمام الساعة السابعة صباحا للولادة، وإذا لم تحصل سوف يتم الكشف عليها واتخاذ اللازم، وبعد أن قامت المرافقة بالتنبيه على الممرضة في اليوم التالي في نفس الساعة المحدددة، واستمرت في التنبيه والنداء، لم تحضر الممرضة إلا في تمام الساعة 11:00 صباحا.

وفاة الجنين

أوضح زوج المريضة أنه عندما حضرت الممرضة، ذكرت للأم أن نبض جنينها ضعيف وأن ماء الولادة قد نقص على الجنين، وأنها ستقوم بإبلاغ الطبيب المختص عن الولادة، بعد ذلك أبلغت المريضة الأم أن جنينها قد توفي ولا يوجد لديه نبض، مما تسبب لها في حالة هلع ودخلت في نوبة بكاء شديدة كونه مولودها الأول. وأضاف الزوج أن الجنين قد التف عليه الحبل السري، وتركت زوجته تعاني الأمرين تحت المهدئات حتى تخلصت من الجنين بشكل طبيعي في اليوم الثاني دون أي تدخل سريع لإنقاذها، مما تعاني منه نتيجة إهمال وتقصير ونقص في الكادر الطبي والخدمات في المستشفى، وكل ذلك أدى إلى وفاة الجنين أثناء الولادة.

تقرير صحة عسير

تواصل الزوج المتضرر مع المدير العام لصحة عسير برسائل نصية ورفع شكوى للوزارة بالاتصال على الرقم الموحد، ولكن للأسف زودوه، حسب قوله، بتقرير فقط دون رد اعتباري، حيث ذكر الطبيب المشرف على الحالة في تقريره الدفاعي أنه شرح المشكلة للأم، ولم يتبين لديه أنها تشتكي من شيء، علما أن التقرير يوضح إهمال وتقصير واضح، وكذلك يوجد فيه أخطاء في الأوقات والتواريخ، وعدم مصداقية في أخذ نبض الجنين، بعد دخولها التنويم.
وطالب الشهراني صحة عسير بتشكيل لجنة محايدة للتحقيق مع الطبيب الذي باشر الحالة وكافة طاقم التمريض وإنصافه منهم، وإحالة القضية إلى الهيئة الصحية الشرعية، خصوصا أن زوجته تمر بحالة نفسية وصحية سيئة.

تدخل صحة عسير

قال المتحدث الرسمي لصحة عسير عبدالعزيز آل شائع في رده على استفسارات «الوطن» أول من أمس ،أن إدارة المتابعة بصحة المنطقة، قد شكلت لجنة للتحقق، مما تم ذكره ومتابعة كافة تفاصيل هذا الأمر، واتخاذ الإجراءات الأولية اللازمة في مثل هذه الحالات، وقد قامت اللجنة بالشخوص إلى المستشفى المعني للتحقق، تمهيدا لاستكمال الإجراءات النظامية، وتؤكد صحة المنطقة أنها لن تتهاون في تطبيق الأنظمة بحق أي شخص يثبت تقصيره.

15 /11 / 2018

دخول المرأة إلى المستشفى

تنويمها في المستشفى الساعة الثالثة مساء نتيجة أعراض الولادة

وضعها في قسم التنويم لمدة 19 ساعة

عدم تركيب أجهزة لمتابعة الجنين أو فحصه مباشرة

إبلاغ الأم أنها ستعطى مهلة للولادة في السابعة من صباح اليوم التالي

16 /11 / 2018

عدم حضور الممرضة إلى في الساعة 11 صباحا

ذكرت الممرضة للأم أن نبض الجنين ضعيف وأنها فقدت كثيرا من سائل الولادة

إبلاغ الأم أن جنينها توفي داخل الرحم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.