الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

المحليات


تطوير 6 كلم وسط الهفوف التاريخي

جانب من مهرجان سوق القيصرية في الأحساء (الوطن)
جانب من مهرجان سوق القيصرية في الأحساء (الوطن)

الأحساء: عدنان الغزال 2019-01-12 9:15 PM     



كشف أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، عن دراسة لتطوير منطقة وسط مدينة الهفوف التاريخي على مساحة تتجاوز الـ 6 كيلومترات مربعة، موضحاً أن المشروع يشتمل على الكثير من البرامج التطويرية من بينها إغلاق بعض الطرق أمام حركة المركبات، وتحويلها إلى طرق للمشاة، وكذلك تحسين المباني، وتطوير الواجهات، وإزالة التشوهات، وإعادة تأهيل الأحياء القديمة، والمباني التاريخية.
 
الأحياء المستفيدة
قال الملحم لـ «الوطن» إن «مخطط مشروع التطوير، يشتمل على أحياء الكوت والنعاثل والرفعة الشمالية والرفعة الجنوبية والأحياء المجاورة لها»، لافتاً إلى أن مشروع تطوير الحديقة المجاورة لجامع الجبري في الكوت من ضمن المبادرات التي تنفذها الأمانة لإعادة تأهيل الكثير من المرافق، بما يتوافق مع دراسة تطوير وسط الهفوف التاريخي.
 3 قوائم عالمية
أوضح أمين الأحساء أن «الأحساء مسجلة في 3 قوائم عالمية، وهي: شبكة المدن المبدعة في اليونيسكو، ولائحة التراث العالمي الإنساني في اليونيسكو، وعاصمة للسياحة العربية في منظمة السياحة العربية، علاوة على أن سوق القيصرية التاريخي الحائز على المركز الثاني في جائزة التراث المعماري لمنظمة المدن العربية، وهو ما يلزم أمانة الأحساء بالحفاظ على وسط الهفوف التاريخي، وإعادة تأهيله بما يتوافق مع تاريخها».

سوق القيصرية
كان الطريق المقابل لسوق القيصرية التاريخي وسط الهفوف، استقبل أكثر من 10 آلاف زائر وزائرة، لحضور فعالية مهرجان سوق القيصرية في نسخته الثالثة أمس.
وأبان الملحم أن «المهرجان يأتي تأكيدا لأهمية المخزون التراثي والثقافي في المحافظة، ومسؤولية الحفاظ عليه، واستغلال كافة مقومات الجذب السياحي، لتكون المحافظة منبرا للتراث شرق مملكتنا الغالية».
 وأضاف أن «القيصرية كان أكبر سوق في منطقة الخليج العربي قديماً، وحتى على مستوى المقاييس الحديثة، ويبقى مركزاً تجارياً على الرغم من النمو العمراني حوله ووجود الأسواق الحديثة».

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات           |   0 عدد التعليقات :

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.