الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

تتواصل فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة «الجنادرية 32»، التي تحظى بإقبال كبير من الزوار للاستمتاع بها، وتحرص العديد من الجهات المشاركة على تثقيف زوار أجنحتها، وتعريفهم بالخدمات التي تقدمها لمستفيديها والرد على استفسارات الزوار، علاوة على عرض إنجازاتها أمام قاصدي أجنحتها.

شريطية يعاينون سيارة بجوار المزاد المغلق (الوطن)

خفتت أصوات «المحرّجين» في معارض السيارات بحي «النسيم» في الرياض، بعد نقل «الحراج» إلى موقعه الجديد في مزاد التعمير الدولي بحي الرمال، فيما بقي الازدحام المروري قائما، بسبب «الشريطيّة» الذين يجوبون المكان لاستيقاف المركبات المارة، ومفاوضة أصحابها على سعرها.

فيما تبنت عدة دول متقدمة طرقا معتمدة على الدراسات في إعداد المعلمين قبل دخول سوق العمل، وجعلت مهارات القرن الواحد والعشرين نصب عينيها عند إعداد المعلمين، لا تزال الجامعات السعودية تتعامل مع ملف إعداد المعلمين باستحياء في الوقت الذي شرعت فيه بعض الجامعات في تحديث معايير القبول في برامج إعداد المعلمين وتوجه وزارة التعليم على أن تكون برامج إعداد المعلمين ضمن برامج الدراسات العليا بعد مرحلة البكالوريوس.

جانب من المشاركين في لقاء الصم بالأحساء   (الوطن)

استعرض نحو 12 أصمّ في فريق أمل التطوعي لذوي الإعاقة السمعية التابع لجمعية الأشخاص ذوي الإعاقة في الأحساء، مساء أول من أمس، أمام مدير عام الجمعية عبداللطيف الجعفري، 4 صعوبات تواجه فئة الصم في الأحساء، في محاولة لإيجاد الحلول الكفيلة بمساعدتهم على تخطيها، والصعوبات، هي: الجانب الوظيفي وفرص التوطين. وحاجة حديثي التوظيف إلى برامج تأهيلية تسهم في تنمية مهاراتهم وقدراتهم. والتأكيد على أهمية تقديم برامج تدريبية في لغة الإشارة تعزز من عملية التواصل المجتمعي معهم. والمصاعب الصحية التي تواجههم أثناء ارتيا

افتتح مدير مكتب التعليم بمحافظة القطيف عبدالكريم بن عبدالله العُليط أول من أمس، الملتقى الثاني للتوجيه والإرشاد العام، بحضور المساعد للشؤون التعليمية علي بن عبدالله الشهري، ومشاركة أكثر من 140 مرشداً طلابياً، وذلك بمدرسة السلام الابتدائية في سيهات.

نظمت اللجنة الصحية بجمعية تاروت الخيرية للخدمات الاجتماعية أمس محاضرة نسائية بعنوان «هشاشة العظام»، قدمتها الدكتورة زهراء العسكري.

حداد يشرح للموظفين الخطط المقدمة (الوطن)

فيما شرعت إدارة مستشفى ضمد في تقديم الابتسامات بوجوه المرضى للتخفيف من آلامهم ومعاناتهم، وتخصيص لباس مميز للرد على استفساراتهم، استحسن المرضى والمراجعون المبادرتين المنفذتين، اللتين تذكرهم بأهمية الابتسامة لتحقيق الانشراح والاطمئنان.

كرمت لجنة خلافة الغازي صباح أول من أمس، عددا من قائدي المدارس بمنطقة تبوك وذلك لجهودهم المميزة في رعاية أبناء الشهداء والمرابطين في الحد الجنوبي.

 السحيمي خلال مشاركته في اللقاء (الوطن)

كشف مساعد وزير المالية للشؤون الفنية والمالية هندي السحيمي، عن تقديم الدولة قروضا استثنائية لمشاريع القطاع الخاص التعليمية، خارج ميزانية وزارة التعليم والميزانية العامة للدولة، تصل إلى 200 مليون ريال في بعض المشاريع.

يترقب نحو أكثر من 6 آلاف باحث إحصائي في تبوك والمدينة المنورة صرف مستحقاتهم المتأخرة منذ 3 أشهر، عقب مشاركتهم في عملية العد والإحصاء، وذلك خلال عملهم لمدة 20 يوما العام الحالي، في حين وعد المتحدث باسم الهيئة الباحثين بصرف المستحقات قريبا.

فعالية حقائق وبراهين في الأحساء

كشف عميد كلية الآداب في جامعة الملك فيصل الدكتور ظافر الشهري، 11 رسالة للفعالية الوطنية التي تحمل: «المملكة العربية السعودية... حقائق وبراهين»، في مقر قاعة القبة بالجامعة، وتستهدف طلاب وطالبات الجامعة والمجتمع في الأحساء.

جانب من المشروع (الوطن)

كشف تقرير مركز التكامل التنموي بإمارة منطقة مكة المكرمة أن نسبة الإنجاز الكلية في مشروع حدائق بسمة جدة الهادف إلى تجميل تقاطع طريق النُزهة مع طريق المدينة المنورة لتتناسب ومشروع مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، بلغت 42%، مؤكداً أن العمل يسير فيه بوتيرة جيدة.

تواصل شرطة منطقة الرياض، ممثلة في دوريات أمن المحافظات، جهودها في حفظ الأمن وتطبيق الأنظمة حماية للأرواح والممتلكات. وفي إطار مكافحتها لظاهرة التفحيط والتجمعات المزعجة، فقد تمكنت شعبة دوريات أمن العيينة والجبيلة من ضبط 3 شبان دعوا عبر حساب في تطبيق (سناب شات) إلى ممارسة التفحيط، حيث تم رصدهم وضبطهم وإحالتهم إلى جهة الاختصاص.

تنظم أكاديمية الوقف بالمدينة المنورة غدا، برنامجا تدريبيا عن مهارات تأسيس وتطوير الأوقاف، بمشاركة نخبة من المدربين المعتمدين والمستشارين والمتخصصين، وذلك بمقر نماء المنورة.

أكد مدير العلاقات العامة والإعلام المتحدث الرسمي في أمانة الأحساء خالد بوشل لـ«الوطن» أمس أن الأمانة ستعالج نفق المشاة في بلدة المطيرفي (شمال الأحساء)، بعد ما أبدى عدد من سكان البلدة تحفظهم، الشديد، إزاء ما أسموه بإهمال استكمال مشروع نفق المشاة، الذي يربط بين بلدة المطيرفي، والمنطقة المقابلة (بجوار سكة الحديد)، ويخترق النفق طريق الظهران قبل توسعته، إذ كان قبل التوسعة، هو الوسيلة الأولى في انتقال المشاة بين الجهتين، وبعد التوسعة وتطوير الطريق، تعرض النفق للدفن والإغلاق في المسار الآخر المجاور لس