الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: الأحد 19 نوفمبر 2017, 6:17 م

الثقافة


إطلاق مبادرات للحفاظ على البيئة في مهرجان المؤسس للإبل


الرياض: جاسم الجبيل 2017-11-14 12:10 AM     


تستعد دارة الملك عبدالعزيز لإطلاق مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل -في نسخته الثانية- والذي سيقام في الصياهد الجنوبية للدهناء، بين الرمحية والحفنة في منطقة الرياض، منتصف ربيع الثاني القادم، بمصاحبة كثير من المبادرات والتنظيمات الخاصة التي تسبق إعلان الفعاليات والبرامج، وحذرت أهل الإبل من الوقوع في المخالفات عبر حساباتها في مواقع التواصل والمتابعة الميدانية للإجراءات المتخذة، لظهور المهرجان بأفضل صورة ممكنة، مستهدفة جميع شرائح المجتمع والعالمين العربي والأجنبي، كما استعدت الجهات الحكومية المشاركة «وزارة البيئة والمياه والزراعة، ووزارة الإعلام، وشركة أرامكو العالمية» ببرامجها في المهرجان.
مبادرات جديدة
أوضح المتحدث الرسمي لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل سلطان البقمي لـ»الوطن»، أنه سيتم إطلاق مبادرة «الدهناء خضراء»، والتي تسعى إلى إعادة الحياة النباتية الطبيعية لموقع المهرجان والمنطقة المحيطة، به وذلك بالتعاون مع هيئة تطوير مدينة الرياض، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، وعدد من المؤسسات التعاونية. وتسعى المبادرة إلى زراعة مجموعة كبيرة من النباتات تشمل «الطلح، السلم، سمر الحطب، السدر البري، الأرطى، الغضا، الرمث، الثمام، الضعة، شجرة الغاف الرمادي، سمر الروديانا».
كما يطلق المهرجان فعالية «لا ترم الكيس» للإسهام في الحفاظ على نظافة البيئة، وقال البقمي «إن الفعالية تشمل عدة جوانب «دينية، واقتصادية، وبيئية، واجتماعية»، للحد من تأثير المخلفات والأكياس البلاستيكية السلبي على الثروة الحيوانية والنباتية، إذ حضَّرت الإدارة بالتعاون مع شركائها من وزارة البيئة والمياه والزراعة وشركات الأعلاف؛ لكل من يسهم في تسليم 100 كيس فارغ، مقابل كيس أعلاف مجانا.
التسجيل والانسحاب
من التنظيمات التي تم أطلقها خلال الأسبوع الجاري، فتح المجال لمن يرغب في إلغاء مشاركته من المسجلين في الجائزة، عن طريق موقع التسجيل بدءاً من الأحد الماضي وحتى نهاية فترة التسجيل والانسحاب التي تغلق غدا، مؤكدا أنه بعد إغلاق موقع التسجيل في الساعة الـ11 من مساء الخميس، سيتم تدقيق البيانات واعتماد المشاركين، محذرا أن من يلغي مشاركته بعد نهاية فترة التسجيل سيطبق بحقه الشرط المعلن عنه بالمنع من التسجيل في الدورة القادمة.
 

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 2 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • أقسم بالله لو كنا فعلا جادين بعملية التشجير لأصبحت مملكتنا الغالية العزيزة خضراء فالمياه محطات الصرف الصحي يخرج منها ملايين الامتار المكعبة من المياه الصالحة للتشجير تجري أنهار لا يستفاد منها مواسير البلاستيك رخصية والمعدات متوفره لماذا لا نشجر المملكة لتصبح غابات . ناصر العلي
  • لنا أكثر من 30 سنة ونحن نعمل توعية ولكن بعدم وجود عقوبات وغرامات لا فائدة من التوعية فهل استفدنا من اسبوع المرور هل استفدنا من اسبوع الشجرة فالوضع المروري فوضى والتشجير شوارع خالية من التشجير مع وجود مياه الصرف الصحي المعالج والصالح للتشجر يضيع هدرا والسلام محمد

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال
 
 

أكثر الأخبار