الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 

إنها أبها

يفترض صناعة حملات إعلامية خاصة، تستهدف الجمهور السعودي وأهل أبها، تعزز الوعي البيئي، والسياحة المحلية

تستطيع -بلا شك- أن تصنع مدينة فخمة تتزاحم فيها الأسواق ويتسابق إليها المستثمرون، لكن هل تستطيع أن تضمن أن هذه المدينة ستكون سعيدة؟ ستكون مملوءة بالحب؟ وهل تستطيع أن تضمن أن كل من سيزورها سيشعر وكأنه واحد من أهلها؟
زرتُ أبها -للمرة الأولى في حياتي- وشعرت وكأنني أعرفها منذ زمن، بل وكأني واحدة من قاطنيها.
أنغام مسرح المفتاحة، وزهو شارع الفن، وبديع متحف الحضارات، وحميمية سوق الثلاثاء، وإطلالة قصر أبها على بحيرة السد التي تنعكس عليها غيوم المدينة في منظر هادئ ومريح للعين، أدهشتني.
إنها عسير، إنها أبها، إنها مدينة تستحق حملة إعلامية خاصة بها، وإستراتيجيات صناعة صورة ذهنية خاصة بها، إنها مدينة لا تشبه بطابعها أي مدينة أخرى، ولذلك تستحق من المهتمين من خبراء الاتصال أن يجلسوا سوية، ويتشاركوا آراءهم في كيفية تعزيز صورتها أمام المتلقين الخليجيين، ثم العرب، ثم العالم أجمع.
وبالنسبة لي كمختصة، فلدي أدناه اقتراحات يمكن أن تسهم في الترويج لهذه المدينة العجيبة، والمذهلة، بما يتماشى مع رؤيتنا الوطنية، وخططنا لتعزيز السياحة المحلية. الجماهير المستهدفة والمأمول قدومهم وتَعرُّفهم على أبها هم الخليجيون أولا، ثم العرب، ثم العالم أجمع، وأدناه بعض المعلومات المحتملة عن كل صنف من الجماهير، وكيفية استهدافه بحملات إعلامية جنوبية.
1
 كل أصناف الجماهير ستهمها عوامل عدة متفق عليها، مثل توافر الخدمات، والفنادق، والبنية التحتية، وتناسب الأسعار، والأمن، وهو متوافر -ولله الحمد- أدام الله على وطننا الأمان.
2
 يهتم الجمهور الخليجي بتحفظ أبها، جزء منهم يمتنع عن الذهاب إلى دول أوروبية لأنها من وجهة نظرهم منفتحة أكثر من اللازم، ولذلك، في الحملات الإعلامية ينبغي ألا يهمل هذا الجانب.
3
 في الوقت نفسه، يهتم الجمهور العربي والعالمي بانفتاح أبها وتقبلها للآخر، وينبغي أن يكون هذا الأمر جوهريا وبارزا في الحملات الإعلامية الموجهة لهم. أبها مدينة للجميع وللتعايش والسلام.
4
 يهتم الجمهور العربي -تحديدا- بوجود رحلات وطرق سهلة تضمن وصولهم إلى أبها، وهذه نقطة يفترض إظهارها، والعناية بها بالتنسيق مع الخطوط السعودية والخطوط الخليجية الأخرى.
5
 طبيعة أبها وجمال تضاريسها نقطة ينبغي إظهارها في كل الحملات الدعائية أيضا.
6
 يهتم الجمهور المتعطش إلى المغامرات الجبلية واستكشاف الطبيعة، بوجود منتديات ومواقع للتسجيل، والرعاية، وضمان السلامة، وهذا جانب استثماري يفترض إظهاره وإبرازه والاهتمام به على أرض الواقع في أبها.
7
 يفترض أيضا صناعة حملات إعلامية خاصة، تستهدف الجمهور السعودي وأهل أبها، تعزز الوعي البيئي، والسياحة المحلية.
8- ينبغي ألا يهمل وجود المرأة والطفل من كل ذلك، وأن يتم تمثيلهما في الحملات الإعلامية، وفي الأنشطة السياحية الموجودة على أرض الواقع في أبها.
اعتدتُ في مقالاتي عن الإعلام والاتصال والحملات الدعائية، أن أستعرض نماذج مشابهة أو قريبة يمكن الاحتذاء بها، ولكن عندما يتعلق الأمر بأبها وجدت أنه من المجحف استعراض نموذج لندن أو دبي أو نيويورك، فتلك مدن لها طابعها الخاص، وأبها لها طابعها الفريد والخاص بها، والذي ينبغي إبرازه بعيدا عن أي مؤثرات أو محاكاة أو تقليد، كما ينبغي وضع معايير الأصالة والفرادة ضمن أولويات المختصين بهذا الشأن الإعلامي والدعائي.
إنها أبها في نهاية المطاف، أبها البديعة التي نفاخر بها كجزء من منظومة وطنية كاملة ومتكاملة، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده الأمين.
 

عبير خالد        2018-08-03 10:55 PM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 1 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • زرت ابها بمهمة إداريه قبل خمسين عاما وزرتها فيمابعد بعائلتي اكثر من مره. اهل ابها في السابق اكثر احتفاء بالضيوف لكن الكثره تغلب الشجاعه تكاثر السياح وتوسع المدينه وتبعات الطفره جعلت الناس ينتشرون وتتباعد المسافات، وهجرة شباب ابها للمدن الكبيره للدراسه والحصول على الوظائف والاستثمار لهادور في انحسار العلاقات، واهم من ذلك دخول ماسمي بالصحوه التي حاربت منابع الفرح والترفيه من اسباب تعثر تطوير السياحه. حتى أن أهل أبها الراغبين في النقاهه كانو أول المغادرين للسياحة في الخارج. عبدالله الرشيد - الرياض

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

 جرافيك الوطن Instagram Facebook Twitter الوطن ديجيتال