الدخول والأرشيف نسخة الجوال
 
آخر تحديث: السبت 23 أغسطس 2014, 0:16 ص

هل وزارة الصحة رديئة؟

سعدت بمشاركتي مع عدد من الزملاء المنتمين لحقول الصحافة من رؤساء تحرير وكتاب رأي وصحافيين وغيرهم

سعدت بمشاركتي مع عدد من الزملاء المنتمين لحقول الصحافة من رؤساء تحرير وكتاب رأي وصحافيين وغيرهم، في الجلسة الختامية للقاء التشاوري الرابع لمسؤولي وزارة الصحة.. حيث أطلعنا وزير الصحة على مستجدات الوزارة، في جولة يزاحمنا فيها المصورون، ويقدم من خلالها - أي الجولة - أحدث برامج "الصحة"، والتي أراها (بنظري) رائعة، ومميزة - فيما لو طبقت كما هو معروض-!
شخصيًا، أخبرت الوزير وبوضوح بأننا - كمواطنين - نعاني من مشكلات لا منتهية مع الوزارة، نفتش عن أسرَّة بصعوبة، وتزعجنا الأخطاء الطبية، ونعاني - كصحفيين - من غياب المعلومة والرقم، وكلانا - المواطنين والصحفيين - لا نعلم شيئا عن قضايا الوزارة بعد أن تغيب عن السطح، ولا يوجد من يخبرنا بالمستجدات.. وغيرها من القضايا.
الجميل في الأمر، أن اللقاء كان مفتوحًا مع مسؤولي الوزارة، وكل شخص يجيب حسب التخصص، مقنعًا مرة.. ومجانب الصواب - بنظري - مرات، وبغض النظر عن مدى قبولنا للمعلومة من عدمها، فإني أقدر المسؤول الذي يتعاطى بشفافية.. وعلى الرغم من سعة صدر الوزير الذي تلقى مفرداتنا الحادة بابتسامة، وأجاب على كل التساؤلات، إلا أن أحد مسؤولي الوزارة، والذي قدم نفسه على أنه مهتم في الإعلام، ضاق صدره لوصف الزميل "جاسر الجاسر" للخدمات بالرديئة، قائلاً إن الإعلام يكتب الـ"رداءة" بلا اطلاع، وإنما مجرد تهم عشوائية!
ولـ(زميلنا) المنافح عن الوزارة، أكتب لك بلغة الـ"رقم"، لأخبرك أن المملكة تحتل المركز الـ170 من أصل 188 (عالميًا) على مستوى تقديم الخدمات الصحية العلاجية والوقائية، ولدينا 9 أطباء لكل 10 آلاف مريض، وهو أمر يضعنا في المرتبة الـ90 (عالميًا) من أصل 145 دولة، مع العلم أن "منظمة الصحة" تطالب بطبيب لكل 600 مريض! ولدينا 40 ألف خطأ طبي سنويًا، و80% من شكاوى هذه الأخطاء انتهت دون عقاب!، ويوجد لدينا "سريران" لكل ألف مريض.. مقارنة مع متوسط بين 3 ونصف إلى 5 (عالميًا)!.. وبعد هذا، أرجوك ألا تصف مقالتي بالـ(رديئة) قبل أن تستحضر المعايير التي خولتك من منحها هذا التصنيف.. والسلام.

أمجد المنيف        2013-04-19 11:57 PM
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي صحيفة الوطن وإنما تعبر عن رأي كاتبها

تعليقات         عرض  |   إخفاء 5 عدد التعليقات :

فرز حسب: الأحدث | الأقدم
  • سلم على وزير الصحة وقله الملك عبدالله قال من ذمتي لذمتكم ، سلم على وزير الصحه وقله ليه ماانتدبتوا طبيب متخصص بعلاج مرض انفلونزا الخنازير لرفحاء لعلاج الطفله غلا رحمها الله قله من متى صار العلاج عن طريق الهاتف ! طبيب رفحاء يهاتف طبيب متخصص في العاصمة الرياض ويقوله ايش اسوي الحين !! الفهد
  • غياب الإحصائيات بشكل دقيق هي سبب المعاناة…للأسف فنحن نكذب نعم نكذب بكافة الإحصائيات التي نرفعها اسبوعياً وشهرياً ومنطقياً أن نكذب لعدم وجود أجهزة حاسب وبرامج خاصة بمراكز الرعاية الصحية ومثال واحد كافي لفهم أصل المشكله: كيف لنا ان نستخرج معلومة من أصل ٣٠ألف ملف صحي بشكل يدوي وبدائي لو أردنا الدقه لأستغرق الأمر شهور لعمل المطلوب واحتجنا لـ 5 موضفين مفرغين لعمل الإحصائيات. نحن مطالبون أسبوعياً وكل شهر هجري وكل شهر ميلادي بإحصائيات كيف لنا ذلك بدون أجهزة حاسب وبرامج متخصصه؟ إضافة: هل تعلم أن أكثر م مراقب صحي
  • أخشى أن تكون وزارة الصحة مصابة بمرض ميئوس من شفاءه،. شكراً على المقالة التي أكدت وبلغة الأرقام وضعنا الصحي المزري. عمرو
  • نعلم تمام اليقين ان الوزير الربيعه يعمل جاهداً على تحسين اداء وزارته بكل ما امكن ولكن هناك من المطبلين ومن الصباغين بلغه عاميه من يعملون على اخفاء الحقائق ويصور لك الدنيا خضراء في عيون الاخرين ولا يعلم ان الناس لها عيون ترى بها ولها اذان تسمع بها ابعد عنى وعنك أولئك المطبلين الحقيقه حلوه حتى لو كان طعمها مر الوليد ابوضياف
  • ليست رديئة,,,,بل مريضة, ومرض مزمن@@@ عبدالله بن قليل أحمد الغامدي

ارسل تعليق

أوافق على شروط وأحكام الوطن.

حالة الطقس  جرافيك الوطن Facebook Twitter الوطن ديجيتال